كورد أونلاين Kurd Online

موقع كردي إخباري منوع

أخبار روج آفا وشمال شرق سوريا مانشيت

وزير الداخلية التركي في تل أبيض السورية ويعد ببناء منازل “للعائدين طوعاً”

زار وزير الداخلية التركي سليمان صويلو أمس السبت مدينة تل أبيض بشمال شرق سوريا ووعد ببناء منازل للعائدين إلى بلادهم بطريقة طوعية، وفقاً لوكالة الأناضول.

وقدم صويلو تفاصيل عن مشروع سكني للسوريين على مساحة 1200 دونم تشرف عليه رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ في تركيا “آفاد”.

وذكر صويلو أن بلاده استكملت بناء نحو 60 ألف منزل من الطوب من قبل منظمات المجتمع المدني والجمعيات الإغاثية التركية في محافظة إدلب (شمال غرب).

وأكد أن تركيا تخطط هذه المرة لبناء 240 ألف منزل في مدن جرابلس والباب ورأس العين وتل أبيض.

وذكر أن هذه المنازل ستبنى بدعم من المسلمين والمساعدات الدولية، وستكون أفضل من منازل الطوب، بمساحة تراوح بين 60 و100 متر مربع.

وأوضح أن المنازل المذكورة ستخصص للعائدين إلى بلادهم بطريقة طوعية، وستكون مدعمة بمراكز تسوق ومرافق اجتماعية وصحية ومدارس.

وفي وقت لاحق، تجول صويلو في مستشفى وورشة نسيج ومركز شبابي في تل أبيض ليتفقد الأنشطة التي تجري بدعم تركي.

وتتهم الحكومة السورية والإدارة الذاتية ومنظمات حقوقية سورية وغربية الجيش التركي ببناء مستوطنات وإجراء عمليات تغيير ديمغرافي وتتريك المناطق التي سيطر عليها في الشمال السوري.

وتفرض تركيا على أهالي المناطق التي تسيطر عليها في شمال سوريا التعامل بالليرة التركية بدلاً من الليرة السورية، كما جرى رفع العلم التركي فوق مقارّ إدارات المجالس المحلية في مدن الشمال مثل رأس العين، تل أبيض، إعزاز، الباب، جرابلس وعفرين؛ مع تغيير المناهج الدراسية, واستخراج بطاقات هوية جديدة، لاستخدامها في الدوائر الرسمية بالمدينة.

يذكر أنه في الـ 9 من أكتوبر/ تشرين الاول 2019, اجتاح الجيش التركي والفصائل الموالية له مدينتي تل أبيض وسري كانيه/ رأس العين والمناطق المحيطة بهما بمسافة تقدر بأكثر من 130كم على طول الحدود السورية التركية, وبعمق يصل إلى 30 كم.

وأثار الهجوم التركي يومها غضباً شديداً في الولايات المتّحدة، حتّى في أوساط حلفاء الرئيس الجمهوري، ممّا دفع بنائبه مايك بنس إلى زيارة تركيا حيث أبرم اتفاقاً مع إردوغان لوقف القتال.

كورد أونلاين

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/M1AaV