كورد أونلاين Kurd Online

صحيفة كردية إخبارية إلكترونية

أخبار

هاشتاغ المكدوس يطغى على انشقاق طلال سلو

25d9258525d9258325d825af25d9258825d825b32b25d825b725d9258425d825a725d925842b25d825b325d9258425d92588-4312271

تصدرت كلمة “المكدوس” صفحات رواد التواصل الاجتماعي بعد نشر صور من مواقع تابعة لفصائل المعارضة الموالية لتركية، السيارة المصفحة للعميد طلال سلو وفي مؤخرتها قطرميز “مكدوس”.
ورغم ارتفاع سعر السيارة المصفحة التي فر بها سلو الى مناطق “درع الفرات” التركية إلا أن رواد شبكات التواصل الاجتماعي ركزوا على قطرميز “المكدوس”، وتداول عدد من الرواد هاشتاغ ( #خدو_سلو_و_هاتو_مكدوساتنا ).
ونقلت وسائل اعلام من فصائل “درع الفرات” خبر انشقاق المتحدث باسم “قوات سوريا الديموقراطية” العميد طلال سلو، صباح الأربعاء، ووصوله إلى تركيا قادماً من مدينة جرابلس.

ونقل موقع “المدن” عن مصادر، إن سلو، وصل في الساعة السادسة صباحاً إلى الحاجز الأخير لـ”سوريا الديموقراطية” في قرية عون الدادت شمالي مدينة منبج بـ15 كيلومتراً، مستقلاً سيارته الخاصة، ومعه سلاحه الشخصي. ويقابل حاجز “قسد” في عون الدادات، حاجز لـ”لواء الشمال” التابع للمعارضة في “درع الفرات”، وعلى بعد كيلومتر واحد منه.
وعند وصول سلو إلى حاجز “قسد” الأخير، قام بجولة سريعة على نقاط تماس “قسد” مع قوات الجيش الحر، والتي يفصل بينها نهر الساجور، ثم توجه لأقرب نقطة تماس قرب حاجز عون الدادات، لينطلق بسيارته باتجاه حاجز “لواء الشمال”، حيث كانت بانتظاره مجموعة أمنية تتبع للجيش الحر، ساهمت وانجحت عملية انشقاقه. مصادر “المدن” أكدت وجود مجموعة تتبع للاستخبارات التركية، قامت على الفور، بنقل سلو إلى مدينة جرابلس شرقي حلب، ومن ثم إلى تركيا.
ووفقا للموقع نفس لم يكن عناصر الحاجز الأخير لـ”قسد” يتوقعون انشقاق سلو، باتجاه مناطق الجيش الحر، خاصة أنه المتحدث باسم “قسد”، وكان قد رُفّعَ إلى رتبة عميد، مؤخراً. ولم يكن بصحبة سلو، سوى بضعة مرافقين، ممن قدموا معه، وهم من المجموعة الأمنية التي أمنت انشقاقه. وتمكن سلو، بسهولة، من الوصول لمناطق الجيش الحر، بسيارته “تويوتا” المصفحة.
ونقل الموقع عن مصدر معارض” إن طلال سلو، ومنذ تشكيل “قسد”، انتسب إليها بطلب من جهات تركية، للحصول على معلومات منها وفهم التركيبة والخطط التي تعمل عليها الولايات المتحدة في الشمال السوري. وحينما تم تهميشه، بشكل كامل، عملت تلك الجهات على سحبه من مناطق “قسد” حفاظاً على حياته. ولم تتمكن “المدن” من التحقق من صحة هذه المعلومات من مصدر مستقل.
كورداونلاين

أهم شي يا أستاذ أسامة #المكدوس https://t.co/5R5R1Vkon8

— || إبراهيم الدغيم || (@brho199552) ١٥ نوفمبر، ٢٠١٧

#خدو_سلو_و_هاتو_مكدوساتنا pic.twitter.com/7c75yAPRFy

— Amin Alikou (@amin_alikou) ١٥ نوفمبر، ٢٠١٧

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/TxKJs

تابعنا على أخبار جوجل

متابعة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.