كورد أونلاين Kurd Online

صحيفة كردية إخبارية إلكترونية

بيانات

سهام قريو: الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا مظلة للإدارات الموجودة وهدفها التنسيق بين الإدارات

قالت الرئيسة المشتركة للمجلس العام للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا سهام قريو, بأن مهمة هذه الإدارة هي التنسيق بين الإدارات الـ 7 في كل من مقاطعات الجزيرة, الفرات وعفرين, والإدارات المحلية المتواجدة في الطبقة, الرقة, منبج, ودير الزور, والعمل تحت إدارة واحدة لتأمين مستلزمات الشعب.

عملت الرئيسة المشتركة للمجلس العام للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا سهام قريو في بداية الثورة السورية مسؤولة في الاتحاد النسائي السرياني فرع الحسكة, وبعد إعلان الإدارة الذاتية في مقاطعة الجزيرة انتخبت سهام كرئيسة مشتركة لهيئة التجارة والاقتصاد في مقاطعة الجزيرة, وبعدها انتخبت رئيسة مشتركة لهيئة العلاقات الخارجية في المقاطعة, وخلال اجتماع الإدارات الذاتية الديمقراطية والمحلية لتشكيل إدارة ذاتية لشمال وشرق سوريا لتنسيق بين الإدارات انتخبت سهام قريو كرئيسة مشتركة للمجلس العام للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا إلى جانب المحامي فريد عطي.

خلال لقاء أجرته وكالة ANHA مع سهام قريو قالت “تأسيس المجلس العام للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا جاء بعد الانتصارات العظيمة التي حققها شعبنا وقوات سوريا الديمقراطية في الشمال السوري والتي تضم كافة المكونات هذه القوات حررت المناطق من تل حميس مروراً بالخابور وصولاً إلى مدينة الرقة فهي القوات الوحيدة التي دحرت داعش من مناطق سورية”.

تابعت سهام حديثها بالقول “إن خطوة تأسيس المجلس العام للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا جاءت عقب نقاشات بين الإدارات الذاتية والمجالس المدنية التي اتفقت على تشكيل الإدارة العامة لمناطق شمال وشرق سوريا لتطوير آليه العمل وتقديم كافة الخدمات للمواطنين في جميع المجالات الحياتية”.

وأكدت سهام أن عمل ومهام هذه الإدارة هي التنسيق بين الإدارات الـ 7 في كل من مقاطعات أقاليم “الجزيرة والفرات وعفرين” والمجالس المدنية المتواجدة في الطبقة، الرقة ومنبج ودير الزور للعمل سوياً في تأمين المتطلبات للأهالي .

نوهت سهام عند الإعلان عن الإدارة الذاتية في مناطق روج آفا في عام 2014 واجه المشروع الكثير من ردود الفعل والهجمات لعدم إنجاح هذا المشروع لأنه لم يكن يتوافق مع مصالحهم  إلا أننا حققنا إنجازات وسط كل هذه الهجمات، لذا فإن نصيب مناطق شمال سوريا لم يكن كباقي المناطق والمحافظات السورية من الدمار بل على العكس أبناء شمال سوريا بكل قواتهم وإرادتهم استطاعوا دحر أكبر تنظيم الإرهابي في سوريا كما وحققوا انتصارات في كافة الأصعدة مشيرةً إلى أنهم أثبتوا وجودهم وأن الحفاظ على هذه المكتسبات يعتبر من أولويات المجلس.

وأضافت سهام “مجلس سوريا الديمقراطية يمثل كافة مكونات المجتمع في الشمال والشرق السوري، ونظراً لعمله على خدمة الشعب وتمثيله، ولهذا وخلال مؤتمر مجلس سوريا الديمقراطية قررت قوات سوريا الديمقراطية اعتبار م س د، المظلة السياسية لقواتهم، ووفق ما اتخذه مجلس سوريا الديمقراطية من مهام على عاتقه، وعليه قرر في مؤتمره الثالث أن يشكل مظلة لكافة الإدارات الذاتية والديمقراطية، والمجالس المحلية في شمال وشرق سوريا، وعليه تم تشكيل  الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، خلال الاجتماع الذي عقد في الـ 6 من شهر أيلول الجاري بناحية عين عيسى”.

وفي ختام حديثها أردفت سهام قريو “إننا على أمل بأن تكون هذه الإدارة نموذجاً لعموم سوريا والشرق الأوسط في إدارة شؤونهم بذاتهم وإننا نؤمن بوحدة الأراضي السورية، وهدفنا هو بناء مجتمع حر ديمقراطي تعددي لا مركزي”.

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/SHXci

تابعنا على أخبار جوجل

متابعة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.