كورد أونلاين Kurd Online

صحيفة كردية إخبارية إلكترونية

أخبار

حزبان معارضان ينسحبان من حكومة إقليم كردستان

25d825a725d9258425d825b325d9258425d9258a25d9258525d825a725d9258625d9258a25d825a9-6493443

 انسحبت جماعتان معارضتان من حكومة إقليم كردستان العراق يوم الأربعاء احتجاجا على اضطرابات شابتها أعمال عنف لقي فيها ثلاثة أشخاص على الأقل حتفهم وقالت إحدى الجماعتين إن السلطات أبدت استخفافا صارخا بالأرواح.
وسحبت حركة التغيير المعارضة البارزة (كوران) وزراءها من حكومة إقليم كردستان العراق واستقال عضوها يوسف محمد من منصبه كرئيس لبرلمان الإقليم.
وقالت حركة كوران في تغريدة على تويتر ”نحث المجتمع الدولي على مواجهة هذا الاستخفاف الصارخ بالحياة والحريات والديمقراطية الذي أظهرته السلطات في إقليم كردستان“.
وانسحبت من الحكومة الجماعة الإسلامية بإقليم كردستان (كومال) وهي حزب معارض آخر له تمثيل أصغر في البرلمان.
وقالت السفارة الأمريكية في بغداد يوم الأربعاء إنها تشعر بقلق بشأن غلق محطة تلفزيونية كردية محلية على أيدي قوات الأمني الكردية أمس الثلاثاء.
وجاء في بيان السفارة ”نشعر بقلق بشأن التصرفات التي وقعت مؤخرا لوقف عمليات بعض المنافذ الإعلامية بالقوة أو الإرهاب وخاصة مداهمة مكاتب محطة (إن.آر.تي) في السليمانية أمس“.
وشاركت حشود من الأكراد في احتجاجات يومي الاثنين والثلاثاء على سنوات من التقشف وعدم دفع رواتب القطاع العام وأضرم بعضهم النيران في مكاتب أحزاب سياسية.
وقال مسؤولون محليون إن ثلاثة أشخاص على الأقل لقوا حتفهم وأصيب أكثر من 80 آخرين أمس الثلاثاء في اشتباكات مع قوات الأمن الكردية في السليمانية.
قالت بعثة الأمم المتحدة لمساندة العراق (يونامي) اليوم الأربعاء إنها ”قلقة للغاية“ بشأن العنف والاشتباكات أثناء الاحتجاجات في الإقليم الكردي المتمتع بالحكم الذاتي ودعت جميع الأطراف إلى ضبط النفس.
وقالت يونامي في بيان ”من حق الشعب المشاركة في مظاهرات سلمية وعلى السلطات مسؤولية حماية المواطنين بمن فيهم المتظاهرون السلميون“.
وأضاف البيان ”نحث قوات الأمن كذلك على ممارسة أقصى درجات ضبط النفس في التعامل مع المتظاهرين. وتدعو يونامي المتظاهرين لتجنب أي أعمال عنف بما في ذلك تدمير الممتلكات العامة والخاصة“.
ودعت القوة كذلك حكومة إقليم كردستان إلى احترام حرية الإعلام بعدما داهمت قوات الأمن الداخلي الكردية (الأسايش) مكاتب قناة (إن.أر.تي) التلفزيونية الكردية الخاصة في السليمانية وأوقفت بثها.
ولم تشهد المنطقة احتجاجات كبيرة يوم الأربعاء. وقالت مصادر أمنية لرويترز إنه جرى نشر قوات أمن من أربيل عاصمة الإقليم للمساعدة في إخماد التوتر بالمدينة.
وبعد اضطرابات يوم الثلاثاء فرضت السلطات حظرا للتجول في عدة بلدات استمر في بعض منها يوم الأربعاء.
وتحدثت وسائل إعلام محلية عن احتجاجات محدودة في بلدات منها رانية وكفري.
المصدر: رويترز

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/0uWXS

تابعنا على أخبار جوجل

متابعة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.