كورد أونلاين Kurd Online

موقع كردي إخباري منوع

أخبار

اللجنة الأمريكية للحرّية الدينية: يجب الضّغط على تركيّا لمنعها من ارتكاب تطهير دينيّ وعرقيّ

دعت اللّجنة الأمريكيّة للحرّية الدينيّة الدولية (USCIRF) في تقريرها السنويّ الذي صدر يوم أمس، الإدارة الأمريكية بالضغط على تركيا للانسحاب من شمال وشرق سوريا، وضمان عدم قيام جيشها بالإساءة إلى الأقلّيات الدينيّة والعرقيّة.

وأصدرت اللجنة الأمريكية للحرّية الدينية الدولية (USCIRF) وهي لجنة حكومية أمريكية فدرالية مستقلّة تحظى بتمثيل الحزبين الجمهوري والديمقراطي، تقريرها السنويّ الذي يتحدّث عن الإساءة التي تتعرّض لها الأديان والمعتقدات، إضافة إلى رفع توصيات سياسية إلى الرئيس ووزير الخارجية والكونغرس.

وخلال تقريرها السنوي لعام2019، نادت اللجنة الأمريكية للحرّية الدينية الدولية الإدارة الأمريكية بالضّغط على تركيا من أجل سحب قوّاتها من سوريا، وضمان عدم تمدّد السيطرة التركيّة في شمال شرق سوريا، ومنع ارتكاب تطهير ديني وعرقيّ في تلك المناطق أو الإساءة لحقوق الأقلّيات العرقيّة والدينية المستضعفة.

تناقص أعداد الإيزيديّين في سوريا

وأوضح التّقرير أنّ “أعداد الإيزيديّين في سوريا في تناقص بسبب استهدافهم بالإعدامات الجماعية لافتاً إلى “أنّ المنظّمات الحقوقية وثّقت قيام الجماعات المسلّحة المدعومة من تركيا بتدمير المواقع الدينيّة، وإرغام الإيزيديّين في منطقة عفرين على اعتناق الإسلام”.

ويخلص التقرير إلى أنّ الاستثناء الملحوظ من وضع سوريا كدولة تسيء لحرّية الدين، هو مناطق الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا، حيثُ تشهد مناطق الإدارة الذاتية زيادة في الحرّية الدينية في العام الماضي بحسب التقرير.

 واللجنة تم تأسيسها بموجب قانون الحرية الدينية الدولية لعام 1998، لتقوم بمراقبة الحقّ العالمي في حرية الدّين والمعتقد في الخارج باستخدام معايير دولية للقيام بذلك، وتقوم برفع توصيات سياسية إلى الرئيس، ووزير الخارجية، والكونغرس.

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/Lv4Dm

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.