كورد أونلاين Kurd Online

صحيفة كردية إخبارية إلكترونية

أخبار

الادارة الذاتية تعلن التوصل لاكتشاف “كيت اختبار” يكشف الاصابة بـ كورونا خلال 30 ثانية

أعلنت هيئة الصحة في الادارة الذاتية عن اكتشاف جديد بالتعاون مع معهد سويدي, للكشف على الاصابة بفيروس كورونا المستجد.

وكانت هيئة الصحة في الادارة الذاتية عقدت مؤتمرا صحفيا يوم امس للإعلان عن هذا الاختبار “كيت اختبار” يستطيع تشخيص الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وذلك خلال 30 ثانية، والذي يعدّ ثمرة العمل المشترك بين هيئة الصحة في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا ومعهد بياس السويدي, وفقا لوكالة هاوار الكردية.

وخلال المؤتمر أوضح الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الادارة الذاتية الدكتور جوان مصطفى, أن “الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا وجميع كوادرها، ورغم الإمكانات المحدودة، والظروف التي تعاني منها، حاولت أن تساهم في التصدي لهذا الفيروس، الذي يهدد الإنسانية ووجودها”.

وأكد أنه لم يسبق لأحد حتى الآن التوصل إلى هذا “الكيت” الذي يتم فيه اختبار المريض عبر أخذ عينة من بلغم الشخص المصاب.

وتابع مصطفى, ان ” هذا الاختبار نتيجة آخر أبحاثنا المشتركة، وهو يعدّ سبقاً على مستوى العالم، لم يتوصل إليه أحد حتى هذه اللحظة، وتمت تجربته واختبار فعاليته في ثلاثة مشافٍ بمقاطعة ووهان الصينية، حيث كانت نتيجة الاختبار أنه يكشف الإصابة بنسبة 80 حتى 85 بـ%، وهذه أيضاً سابقة لم يتوصل إليها أحد حتى الآن… وتمت تجربته على 68 شخصاً مصاباً “.

واشار مصطفى الى ان “ما يميز الاختبار، أنه يمكنه التعرف على ردود الفعل التي تظهرها الكريات البيض تجاه دخول أي جسم غريب إلى داخل جسم الإنسان، ولا يحتوي على أية مواد كيمائية مضرة بالإنسان، ولا يتأثر بالظروف الجوية، بمعنى آخر إنه آمن”.

وأكد مصطفى أن ما توصلوا إليه هو نتاج إنساني، وقال “أي دولة في الشرق الأوسط تود الحصول على الاختبار يمكنها التواصل مع هيئة الصحة في شمال وشرق سوريا، وأي دولة في العالم ترغب في الحصول عليه سيتم دعمها عن طريق المعهد السويدي”.

وشدد مصطفى على أن “اختبارهم ملك للإنسانية جمعاء، وليس للمتاجرة به”، مؤكدا عدم دعم أي منظمة دولية أو إقليم أو حتى دولة عالمية لهم، وقال “نحتاج إلى دعم من كافة النواحي لتطوير أبحاثنا لنضعها في خدمة الإنسانية جمعاء”.

وكانت هيئة الصحة التابعة للإدارة الذاتية اعلنت في 18 مارس/اذار الجاري, انها لم يستطيع الحصول على جهاز فحص الحالات المشتبه بإصابتها بفيروس كورونا المستجد.

ومن جانبها اتخذت الحكومة السورية إجراءات جديدة لمواجهة فيروس كورونا المستجد. وقررت اغلاق مراكز خدمة المواطن في كل المحافظات والمنتزهات الشعبية والحدائق العامة ودور السينما والمسارح والنوادي والملاهي الليلية وصالات المناسبات للأفراح والعزاء.

واعلن وزير الصحة الدكتور نزار يازجي, عن وجود 134 مسافراً سورياً في مركز الحجر الصحي بالدوير في ريف دمشق جاؤوا من دول سجلت إصابات كثيرة بالفيروس سيبقون لمدة 14 يوماً فترة حضانة المرض للتأكد من سلامتهم وخلوهم منه.

والى الان تنفي وزارة الصحة السورية وجود أي اصابة بفيروس كورونا المستجد في المناطق الخاضعة لسيطرتها, كما نفت الادارة الذاتية ايضا وجود أي اصابات في مناطقها.

تموز نت

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/IY8pJ

تابعنا على أخبار جوجل

متابعة

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.