كورد أونلاين Kurd Online

موقع كردي إخباري منوع

أخبار العالم روج آفا وشمال شرق سوريا مانشيت

أعضاء في مجلسي الشيوخ والنواب الأمريكي يعربون عن قلقهم من تهديدات تركيا في التوغل بشمال سوريا

(Photo by Alex Brandon / POOL / AFP)

أعرب أعضاء في مجلسي الشيوخ والنواب الأمريكي في بيان مشترك عن قلقهم من تهديدات تركيا في التوغل بشمال سوريا ودعوا الحكومة التركية والقوات المرتبطة بها على الامتناع عن أي عملية عسكرية.

وقال المشرعون الأمريكيون في البيان “نشعر بقلق بالغ إزاء التهديدات المستمرة من قبل تركيا ببدأ توغل عسكري آخر في شمال سوريا. فالتوغلات التركية السابقة كانت قد عطلت عمليات مكافحة داعش التي تقوم بها الولايات المتحدة والقوات الشريكة كما أنها فاقمت الازمة الإنسانية الفضيعة في سوريا”.

وأضاف البيان “أن توغل تركي أخر سيكون له نفس النتائج الكارثية بما فيها تهجير عدد لا يحصى من السوريين المستضعفين”.

وحث المشرعون “وبشدة الحكومة التركية والقوى المرتبطة بها للامتناع عن أي عملية عسكرية وإبقاء التركيز في شمال سوريا منصبا على ضمان الهزيمة الدائمة لداعش وبهذا تجنب المزيد من الكوارث الإنسانية”.

والأعضاء الموقعون على البيان عضو مجلس الشيوخ الأمريكي بوب مينينديز (ديمقراطي) و جيم ريش (جمهوري), والنواب غريغوري ميكس (ديمقراطي) وميشيل مك كاول (جمهوري).

في غضون ذلك قالت إلهام أحمد، الرئيسة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية (مسد) إن الولايات المتحدة ترفض أي هجوم تركي داخل الأراض السورية.

وذكرت في مقابلة مع صحيفة الشرق الأوسط أن الأمريكيين “قالوا لهم إنهم ضد أي عملية عسكرية أخرى لتركيا داخل الأراضي السورية”، مضيفة “نأمل أن تكون هناك مواقف أكثر ردعاً من واشنطن للتصرفات التركية التي تعرض أمن واستقرار المنطقة بالكامل للخطر”.

وأقرت مسؤولة في وزارة الخارجية الأمريكية الأربعاء 8 حزيران الجاري بأن الولايات المتحدة تخشى أن تنفذ تركيا تهديدها بشن هجوم جديد في شمال سوريا رغم التحذيرات الأميركية لمنعها من القيام بذلك.

وأكدت مساعدة وزير الخارجية لشؤون الشرق الأوسط باربرا ليف خلال جلسة استماع برلمانية “القلق العميق” لحكومتها من تهديدات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الموجهة للمقاتلين الأكراد في سوريا.

وقالت “لقد كثفنا اتصالاتنا الدبلوماسية لمحاولة وقف هذا الأمر. … نتخذ خطوات دون كلل تجاه الحكومة التركية لحملها على التخلي عن هذه المغامرة المتهورة”.

ولدى سؤالها عما إذا كانت أنقرة ستتخلى عن مخططها بفضل الجهود الأميركية أجابت المسؤولة “سأكون في غاية الصراحة، لا يمكنني أن أؤكد لكم ذلك”.

يذكر أن مطلع الشهر الجاري هدد الرئيس التركي رجب أردوغان بشن عملية عسكرية في مدينتي تل رفعت ومنبج شمالي سوريا.

كورد أونلاين

رابط مختصر للمقالة: http://kurd.ws/mQIxh