| كورد أونلاين | Kurd Online
الخميس 31 تموز 2014, 09:21

ارشيف
ارشيف



تكبير الحروف : 12 Punto 14 Punto 16 Punto 18 Punto
بيان من الهيئة التنفذية لحركة المجتمع الديمقراطي
الثلاثاء 03 تموز 2012, 09:21
كورداونلاين
رداً على تلك المجزرة قامت جماهير عفرين الباسلة بالرد على تلك الجريمة من خلال أستيلائه على مخفراً للشرطة وشعبة التجنيد ومديرية الناحية في ناحية معبطلي وقرية افراز

إلى الرأي العام وعموم شعبنا في غرب كردستان

تعتبر القضية الكردية من أهم القضايا الاستراتيجية المهمة في الشرق الاوسط، إذ من دون حلها لا يمكن الوصول الى حل للأزمات المعاشة في الشرق الاوسط والعالم، ولهذا فإن القضية الكردية في غرب كردستان وسوريا تمتاز بنفس الاهمية، وباتت محوراً اساسياً لحل جميع القضايا العالقة بإعتبار ان سوريا تعيش وضعاً ثورياً ومنعطفات تاريخية هامة، نتيجة لذلك نجد أن المستجدات والتطورات المعاشة في سياق الثورة السورية تثبت أن جميع الاطراف تتناول القضية الكردية بمايتناسب مع مصالحها.

يشهد غرب كردستان في هذه الفترة تحولات جدية من شأنها ان تؤثر على الوضع الكردستاني بشكل عام، واصبح غرب كردستان ساحةً يتم التخطيط والبرمجة من قبل تلك القوى لتؤثر بذلك على النتائج التي قد تتمخض عنها الثورة السورية،وبإعتبار ان حركتنا (حركة مجتمع الديمقراطي) تحظى بقوة جماهير واسعة وبتنظيماً شعبي راسخ نجد ان بعض القوى بدات تستنفر جميع قواها وعلاقاتها في سبيل قلب الحقائق وخلق حالة من انعدم الثقة والضبابية ازاء نضالنا فما شهدتهُ مدينة حلب قبل ثلاثة اشهر والصراع المفتعل الذي ارادوا به جر حركتنا الى حربً اهلية بالاضافة الى الممارسات والهجمات الأمنية التي مارستها القوى التابعة للنظام وشبيحته في مدينة كوباني الى جانب الحرب الإعلامية الممنهجة ضد طليعة شعبنا المقاوم في غرب كردستان الى جانب الهجمات الأخيرة التي قامت بها بعض المجموعات على المراكز التابعة لحركتنا في كوباني بتاريخ 28/6/2012 واستهداف عضو مجلس الشعب في عفرين السيد عبدو مراد بتاريخ 29/6/2012 كل هذه الاحداث لم تلاقي أي رد ايجابي من قبل اغلب القوى الكردية الموجودة على الساحة بل كشفت عن حقيقتها التي يعلم بها الجميع ووجدناها تلجأ الى عكس الحقائق والعمل على خلق فتنة داخلية فشلت وهي مازالت في مهدها.

وبتاريخ الأول من تموز قامت قوات النظام بأرتكاب مجزرة جديدة على طريق مفرق اعزاز نتج عنها استشهاد اثنان من المواطنين القاطنين في المنطقة بالإضافة الى اصابة ثمانية اخرين بجروح بليغة ومازالت اوضاعهم حرجة، في نفس السياق لم تحرك تلك اطراف المدعية بأنها كردية أي ساكن ولم تتخذ أي موقف تجاه المجزرة البشعة التي قامت بها القوات العسكرية للنظام.

رداً على تلك المجزرة قامت جماهير عفرين الباسلة بالرد على تلك الجريمة من خلال أستيلائه على مخفراً للشرطة وشعبة التجنيد ومديرية الناحية في ناحية معبطلي وقرية افراز ومع ذلك لم نجد أي موقف يشير الى صدق هذه القوى في ادعائها على أنها مناهضة للنظام أو ممثلة للروح الوطنية الكردية.

لهذا نقول لعموم شعبنا أنكم تعرفون حقيقة هذه القوى وآن الآوان لأبداء المواقف الوطنية تجاه هذه السياسات التي تنتهجها بعض الأطراف ضمن المجلس الوطني الكردي الذي نجده منهمكاً بخلافاته الداخلية متناسياً الوضع المأساوي الذي يتم التحضير له لغرب كردستان وشعبه، ونحن نعتبر ان عدم اتخاذ المواقف الحاسمة في كل هذه القضايا يشير الى استمرار تلك القوى بعلاقاتها السابقة مع النظام، وهي تلجأ الى التهجم على حركتنا بهدف أخفاء خيبتها وفشلها في الوصول الى استقلالية القرار واستمرار حالة التبعية التي مازالت مستمرة في كيانها، ونؤكد بأننا سنبقى القوة الفدائية المضحية من أجل تلبية أمال شعبنا لغاية وصوله الى حريته وضمان حقوقه المشروعة.

الهيئة التنفذية لحركة المجتمع الديمقراطي

3/7/2012


كتاب الموقع
عبدالغني ع يحيى
العصر الطيني في العراق.
بنكي حاجو
الكذبة الكبرى
ب. ر. المزوري
النقطة
زاكروس عثمان
أحزاب خارج التغطية
إبراهيم اليوسف
النص الفيسبوكي 2.
عبد عبد المجيد
الفسيفساء السورية
أفين إبراهيم
رضاب الفراش
وزنة حامد
قلق الذات